وظائف الأسرة – انسان

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

 وظائف الأسرة 

يجب أن نشير إلى أن الأسرة التي تؤدي وظائفها الأساسية بطريقة مرضية يتحقق بها التكيف والتكامل والسعادة ؛ وفي بعض الأحيان تعجز الأسرة عن الوفاء بالتزاماتها ووظائفها مما يترتب عليه مشكلة تعجز عن مواجهته والتصدي لها ولهذا سوف نستعرض وظائف الأسرة  الاساسية .

  1. الوظيقة البيولوجية 
  2. الوظيفة الاجتماعية
  3. الوظيفة الدينية 
  4. الوظيفة النفسية 
  5. الوظيفة الاقتصادية 

وظائف الأسرة - انسان


وفيما يلي وصف تفصيلي لوظائف الأسرة :

                                                الوظيفة البيولوجية للأسرة 


يعتبر الزواج إتفاق تعاقدي يقوم على الثبات والاستمرار وخلال استمرار الحياة الزوجية تقوم بوظائفها البيولوجية بطريقة مشروعة يرضى عنها المجتمع ، وعلى حين تتقبل بعض المجتمعات التجارب الجنسية المبكرة قبل الزواج دون معارضة ، فإن المجتمعات الشرقية عامة والإسلامية خاصة تنفر من هذا السلوك ، ولا تعترف بثمرة هذه المعاشرة على الإطلاق ، ومن ثم فإن الأسرة في البيئة السليمة لإشباع هذه الدوافع البيولوجية بطريقة متفق عليها ، هذا وحفاظا على النوع تقوم الأسرة بوظيفة إنجاب الأطفال والأجيال الجديدة ضمانا لإستمرار المجتمع وبقائه . 

الوظيفة الأجتماعية  للأسرة


حيث تقوم الأسرة بتعهد الأطفال وتربيتهم خلال ما يطلق عليه عملية التطبيع أو التنشئة الاجتماعية . 

وخلال هذه العملية تتمكن الأسرة من تحويل الطفل الصغير إلى كائن اجتماعي يستطيع أن يعيش في المجتمع ، ويكتسب الطفل خلال هذه العملية الأساليب السلوكية والاجتماعية المرغوبة كما يكتسب الاتجاهات والقيم ويتعلم التفاعل مع الاخرين والمشاركة في المسئولية الاجتماعية وبالتالي يتحقق له النمو الاجتماعي السوي ، وتقوم الأسرة بعملية تربوية يتحقق من خلالها نقل الثقافة إلى الأجيال الجديدة ضمانا لإستمرار المجتمع وبقائه . وذلك من خلال تزويد الأبناء بالعادات والتقاليد وأنماط السلوك المرغوبة ، مع أن هناك مؤسسات أخرى تساند الأسرة في القيام بالعملية التربوية ( المدرسة مثلا ) إلا أن الأسرة مازالت هي المؤسسة الأولى التي تقوم بعملية التربية وإعداد الفرد لكي يكون مواطنا صالحة . 

 الوظيفة الدينية للاسرة

حيث يتم من خلال الزواج ترجمة دعوة الدين إلى التزاوج والترابط قال تعالى : « وهو الذي خلق من الماء بشرا فجعله نسبا وطهرة وكان ربك قديرا »  آية 54 ، وفي قوله تعالى “ومن  آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجع بينكم مودة ورحمة ”  آية ۲۱. 

فبإتمام الزواج يشعر الإنسان المسلم باكتمال إيمانه كما يقول المثل العام « الزواج نصف الدين » . 

 الوظيفة النفسية للاسرة 


وهي مرتبطة بالوظيفة السابقة إذ أن من خلال عملية التنشئة الاجتماعية تقوم الأسرة بتوفير الجو الذي يتسم بالحب والأسرة السوية هي التي توفر التماسك العاطفي لأفرادها ويقصد بالتماسك العاطفي ذلك الحب والحنان والشعور بالأمن والطمأنينة التي توفرها الأسرة لأفرادها ويعتبر هذا الجو مصدر الأمن للفرد حيث يتيح له فرص البلوغ المرحلة من النضج الاجتماعي والاتزان النفسي ، فالأسرة هي الوسط الذي يتعلم فيه الطفل كيف يحب وتتضمن النظرة إلى التماسك بالأسرة ثلاث جوانب أولها العلاقة بين الوالدين التي يجب أن تتسم بالثقة والحب المتبادل وثانيها العلاقة بين الوالدين بالأطفال التي يجب أن تتسم بالمعاملة التي تخلو من القسوة الشديدة أو التدليل يجب أن تتوفر فيها الحب المتبادل بين الأخوة .. 

 الوظيفة الاقتصادية للاسرة 

كانت الأسرة في الماضي تعتبر وحدة إجتماعية اقتصادية هي المسئولة عن توفير الطعام والغذاء ويتقدم المجتمعات أصبحت هناك مؤسسات أخرى تقوم بهذه العملية ، ومع ذلك تقوم الأسرة بتوفير إحتياجات أفرادها الاقتصادية على تنوعها ، وهذا يتطلب قيام الأب بالعمل .. . 

شاهد – وظائف الاسرة 

أسس بناء الأسرة في الإسلام

 34 total views,  2 views today

‫0 تعليق

اترك تعليقاً